خـدماتنا

المصالحة القانونية

خدمات المصالحة القانونيّة


لم يعد اللجوء إلى المحاكم في النزاعات التي تقع بين الشركات خيارا آليا و لا مجديا في كثير من الأحوال لذا في كثير من الوضعيات عمد مكتبنا إلى اتخاذ منهج الوساطة و التصالح و المصالحة، و النصح بذلك.

ويشجع مكتبنا على المضي في المصالحة بين الأزواج و بين الشركاء و بين الورثة إيمانا منه بأن اتفاق منقوص أفضل من محاكمة سليمة. فتتخذ الإجراءات المناسبة لذلك حسب الحالات لمواكبة عملية الصلح مع الحرفاء و مع الإدارات لتلافي النزاع .

كما أن مكتبنا يسعى لوضع مختصين للقيام بإجراءات و مفاوضات للتقريب بين وجهات النّظر بالإعتماد على المفهوم القانوني للمصالحة و على فن المصالحة. وجب لذلك السعي إلى تهيئة الجو الملائم و المناخ الإيجابي أي المجال المادّي و النفسي للمصالحة مع تثبيت بنود الصلح في اتفاقية صلح حتى لا تبقى مجرد نوايا لا يأخذ بها القاضي الذي يستجيب إلى طرح القضيّة و قطع النزاع بتقديم اتفاقية الصلح.

نعتمد لذلك آلية المصالحة كما نظمتها عديد القوانين المقارنة و الوطنية و كما نص علبها قانون المحاماة و خاصة مع مراعاة المصالحة القانونية كما وردت في الفصل 1458 م. ا.ع. التونسية و قرينة حسن النية حسب الفصل 243 م..ا ع.

يجب الملاحظة أن تقديم المقترحات بخصوص المصالحة يمكن أن يكون في مختلف المستويات: قبل النزاع أو بصدده وحتى بعد صدور الحكم بشكل يضمن حقوق المؤسسة أو الشخص بحسب الحالة كما يمكن أن ننسق مقترحات الوفاق لأجل حسن تنفيذ الأحكام القضائية.